منتديات شبير عليه السلام المرئية


لا يمكنك الرد على هذا الموضوع لا يمكنك أضافة موضوع جديد




  قول الامام علي في اخر الزمان من مصائب قادمه الكاتب : علي الاكبر 03-16-2011 05:36 صباحا
 
|
بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد وآل محمد
-------------------

( ماذا قال علي عليه السلام )

ماذا قال عن البحرين وبقية الدول العربية والعالم في آخر الزمان ::

البحرين في اخر الزمان :::
=============

قال صاحب الزيج عن البحرين:
البحرينفي الاقليم الثاني ، وطولها اربع وسبعون درجة وعشرون دقيقة من المغرب ،وعرضها أربع وعشرون درجة وخمس واربعون دقيقة وقال قوم : هي من الاقليمالثالث وعرضها اربعة وثلاثون درجة وهو اسم جامع لبلاد على ساحل بحر الهندبين البصرة وعمان ، قيل هي قصبة هجر وقيل هجر قصبة البحرين وقد عدّها قوممن اليمن وجعلها آخرون قصبة براسها وفيها عيون ومياه وبلاد واسعة ، ربماعدّ بعضهم اليمامة من اعمالها والصحيح أنّ اليمامة عمل برأسه في وسطالطريق بين مكة والبحرين


روي ابن عباس :
البحرين من أعمال العراق وحده من عمان ناحيةجرفار ، واليمامة على جبالها وربما ضمت اليمامة الى المدينة وربما أفردت ،هذا كان في أيام بني أمية ، فلما ولي بنو العباس صيّروا عمان والبحرينواليمامة عملاً واحداً ، قاله ابن الفقيه


– قال أمير المؤمنين علي بن ابي طالب ( عليه السلام ) في ذكر حروب آخر الزمان :
ياويل لأهل البحرين من وقعات تترادف عليها من كل ناحية ومكان فتؤخذ كبارهاوتسبى صغارها ، وإني لأعرف بها سبعة وقعات عظام فأوّل وقعة فيها الجزيرةالمنفردة عنها من قرنها الشمالي تسمى ( سماهيج ) والوقعة الثانية تكون فيالقاطع وبين النهر عن عين البلد وقرنها الشمالي الغربي وبين الأبلةوالمسجد وبين الجبل العالي وبين التلين المعروف بجبل ( حبوة ) ، ثمّ يقبلالكرخ بين التل والجادة وبين شجرات النبق المعروف بالبديرات (2) :: بجانبسطر الماجي ثمّ الحورتين وهي سابعة الطامة الكبرى وعلامة ذلك يقتل فيهارجل من أكابر العرب في بيته وهو قريب من ساحل البحر فيقطع رأسه بأمرحاكمها فتغير العرب عليه فتقتل الرجال وتنهب الاموال فتخرج بعد ذلك العجمعلى العرب ويتبعونهم الى بلاد الخط والحدراء انحدرت الفتن إلى الجزيرةالمعروفة ( أوال ) قبال البحرين والطموح تطمح الفتن في خراسان والجوراءجارت الفتن بأرض فارس

– قال أمير المؤمنين ( علبه السلام ) في ذكر آخر الزمان :
وتخرّبمدينة رسول الله من كثرة الحرب وتخرّب الهجر بالرياح والرمل وتخرب جزيرة (أوال ) من البحرين وتخرب ( قيس ) بالسيف وتخرب ( كبش ) بالجوع

– قال ( عليه السلام ) في خطبة له عن الامام المهدي ( عليه السلام ) : علامة خروجه ، تختلف ثلاث رايات :
راية العرب ، فياويل لمصر وما يحلّ بها منهم وراية من البحرين من جزيرة ( أوال ) من أرض فارس وراية من الشام فتدوم الفتنة بينهم سنة

– قال ( عليه السلام ) في خطبة له عن آخر الزمان :
كأني بالحجر الأسود منصوباً ها هنا .
ويحهم! إنّ فضيلته ليست في نفسه ، بل في موضعه وأُسسه ، يمكث ها هنا برهة ، ثمّها هنا برهة – وأشار إلى البحرين – ثمّ يعود إلى مأواه وأمّ مثواه

الدول العربية في آخر الزمان
================

وفيجفر مولانا الامام علي (ع) : (.. فيا عجبا ومالي لا أعجب ، من شراذم عرب،تختلف حججهم حتى في دينهم ، لايقفون أثر النبي صلى الله عليه وآله وسلم ،ولايعتدون بعمل ولي، ولايؤمنون بغيب، ولايعفون عن عيب، المعروف عند حكامهممايمسك الحكم ، ولايسمح عندهم بصدق الكلم ، إلا من الله رحم ، والمنكرعندهم ماأنكرو ، والقول ماقالوا، يجمعون العسكر من شعوبهم يضربون بهاشعوبهم ، كل امرئ منهم امام نفسه، فتن كطع الليل المظلم ، تأتيهم مزمومةمرحولة، فيبتلى بعضهم بالموت الأحمر
وبعضهم بالجوع الأغبر، وثلث بزيت أسود لايحسر، ويظهر شر نسل لاسقاهم اللهالمطر، فطوبى يومئذ لذي قلب سليم أطاع من يهديه، وتجنب مايرديه ، حتى يخرجصحابي من مصر (يردالدس)يمهد للمهدي قد سبقه ظهور المهدي على الأفواه ، برجال علم يعلمون الناسمالم يعلموا، يظهرون خبئ العلامات لمن جهلوا، يقيم الله بهم الحجة على منقرأوا وكان لهم آذان تسمع وما سمعوا)..
قال المؤلف: بعد هذا أجد سطورا شديدة اللغز.. بما لا أفهم من الرمز، ولم أجد سعة من الوقت أو الجهد إلا لأنقل ماهو واضح...
(وينتكسالمنكوس ما ينكسون عند اليهود، من فيصل بين الحق والباطل، عبدالله يستشهدلما تكلم في معراج النبي المعظم - سيدنا محمد صلى الله عليه وآله وسلم..)
(
جند مصر يكسرون رقبة اسرائيل الكذاب، ويثقبون السد في الأرض المباركة لما قادهم أحمد،
وتنفصم عرى بيوت العرب ، ويبصق بعضهم في وجوه بعض ، وألسنتهم تكون نارا في رق منشور يفرح له قلب إسرائيل ورأسها
)
(
تكونبيوت العرب قبل المهدي غرفا ممزقة، والملابس مهتكة يتكلمون في وقت واحد،يكذب فيهم الكذاب ويخون الخائن ويؤتمن ربيب النساء ، ورأس كبير تتردد رؤاهفي كل مكان، ولايمكث فوق الأرض، يطير كالطير ، ولايرسو في بر ، في عهدوهدنة وليس ليهودي عهد....
زمانه أمر المسجد الأقصى يشتد، وتكسر الجبال أحجارا ، تدخل دور اللصوص كما تنبأ عيسى بن مريم، وتكون القدس نارا)..
(صاحبمصر علامة العلامات وآيته عجب لها أمارات ، قلبه حسن ورأسه محمد ويغير اسمالجد، إن خرج فعلم ان المهدي سيطرق أبوابكم ، فقبل أن يقرعها طيروا اليهفي قباب السحاب ، أو ائتوه زحفا وحبوا على الثلج
)

>>>وأنا هنا أضيف في اعتقادي أنالمقصود بصاحب مصر هو محمد حسني مبارك حيث قال أن قلبه حسن (يعني الاسمالاوسط) ورأسه محمد( يعني اسمه الاول) ويغير اسم الجد، (يقال ان اسم مباركليس اسم جده) والله أعلم..

الحجاز في آخر الزمان
============

في الصراط المستقيم أن عليا قال : إذا وقعت النار في حجازكم وجرى الماء بنجفكم فتوقوا ظهوره
قالأمير المؤمنين (ع) في ذكر السفياني : (.... ومعه جهينة بن وهب المتفردبحماره المهدد بخروجه من جزيرة القشمير ومعه شياطين فيقتل أحدهما سعيدويستأثر ابنتها وليدة. ثم يروم قصد الحجاز وقتل بيدهم بيوتات الأحراز،فآها لكوفة وجامعها وآها لذوي الحقائق وآها للمستضعفينفي المضائق وأينالمفر عند ظهور العلج... .

الخليج في آخر الزمان
============

فيالجفر عن أمير المؤمنين : (تزحف أمم العرب لبيعة الامام المهدي بالرضاوالرضوان، إلا تجار الدين الذين يرون منه مواقع أقدامهم ، منعهم اللهالبصر في كتابه، ويخالفه بعض أمراء يكنزون من الذهب والدنانير أمثال جبال تهامة ،لاتنفعهم في دنياهم وفي أخراهم تكوى بها وجوههم وجنوبهم وظهورهم، هذماكنزتم لأنفسكم فذوقوا ماكنتم تكنزون، والويل يومئذ من المهدي وجندهلرجال قبضوا على كراسي الملك، وعضوا عليها حتى الموت ، وعند الخليج لقاءالعجم أمراء ، الويل لهم إن لم يدفعوها للمهدي ، وفي عمان رجال ينتظرونهقبل زمانه بأزمان، في بلدهم خير وفي رجالهم ونساءهم خير إلا من نبي الله ،وأهل اليمن يمنهم بيعة المهدي ، منهم رجال في الملاحم لهم زئير وقفزات ،يريد أعداء الله منع قدرهم ، فويل لهم مما تمطرهم السماء..
..
...ولا يقوم المهدي إلا بمطمع وفتن كالليل المظلم بظلم ليل آل حاصب((صباح)) حتى يغدو لا صبح لهم، ويختلف آل دوسع(( سعود)) فيما بينهم فيقع ملكهم وقوع فخارة من يد ساه لاه فيزول بغتة عنهم ويشتت أمرهم فلا سعود لهم إذا دخل الأنكيس، ويخرج فارس آل سفيان بالأكاذيب وترتفع راية اليماني مسارعة وراءه عماقريب ن وهي راية هدى تدعوا تدعو الحق وإلى سراط مستقيم وتغدوا مقاليد مصرفي يد المحارب الرهيب يمهد للمهدي بأصوات عديدة من سماء مصر ويدعوا القدسحاضرة الأمر ويكون اختلاف كبير في كل أرض ودماء تسيل بأرض الله في الطولوالعرض ، ويختلف المغرب نعم وأهل القبلة، ويلقى الناس جهد شديد مما يمربهم من الخوف قلا يزالون بتلك الحال حتى يناد مناد من السماء فإذا نادىفالنفير النفير فو الله لكأني أنظر إليه بين الركن والمقام يبايع الناسبأمر جديد وسلطان جديد وقضاء جديد وسنة جديدة وهو على العرب شديد، أما لاترد له راية أبدا حتى يلقى الله.


من كتاب 550 معجزة وكرامة ومناظرة
للإمام علي عليه السلام
ويليه
أحداث الدول والبلدان
في آخر الزمان
ويحوي الكتاب أيضا أحداث دول ومدن أخرى في آخر الزمان مثل:

المدينة
مكة
القدس
إسرائيل
لبنان
سوريا
الشام
دمشق
حلب
حمص
عمان
اليمن
العراق
الكوفة
البصرة
أذربيجان
الطلقان
الديلم
القسطنطينية
واسط
الزرواء
بغداد
الموصل
الرقة
رأس العين
مصر
أهواز وخراسان
همدان
تركيا
آسيا
الصين
الهند
اليابان
إنطاكية
أرمينيا
الأندلس
إفريقيا
الحبشة
النوبة
الروم
أمريكا
أمريكا الشمالية
أمريكا الجنوبية
البرازيل(وكرة القدم)
نيوزلاندا/ أوكلاند




 






الساعة الآن 07:29 مساء